الموقع التخصصى فى الرياضيات للثانوية العامة

أهلا بك زائرنا الكريم
إذا كنت تريد التصفح فقط فتفضل فنحن كتاب مفتوح لك
وإذا كنت تريد مشاركتنا بموضوعاتك المفيدة وأرآئك السديدة ( وهذا مانأمله منك ) فتفضل بالتسجيل فى المنتدى ونحن فى انتظار مساهماتك الفعالة

إتاحة المذكرات والكتب والمناقشات العلمية الخاصة برياضيات التعليم الثانوى والفوتوشوب والشعر


    حقيقة الصناديق الخاصة !!!!

    شاطر
    avatar
    الأستاذ / علىّ الدين يحيى
    مدير عام المنتدى
    مدير عام المنتدى

    عدد المساهمات : 876
    تاريخ التسجيل : 12/05/2009
    العمر : 64
    الموقع : www.elhelmia.com

    حقيقة الصناديق الخاصة !!!!

    مُساهمة من طرف الأستاذ / علىّ الدين يحيى في الجمعة يناير 06, 2012 10:19 pm

    قبل الثورة مباشرة ، بلغت إيرادات الميزانية - من عوائد قناة السويس
    والضرائب والجمارك والبترول والشركات والمصانع والسياحة ... - (275 مليار
    جنيه) ، والمصروفات (365 مليار جنيه) ، بعجز ميزانية (90 مليار جنيه) ،
    ولسد هذا العجز تقوم الحكومة بالاقتراض من الداخل والخارج. هذا ما تعلنه
    الحكومة لنا ، لكن ليست هذه هي الحقيقة ، فالإيرادات المعلنة وهي (275
    مليار جنيه) عبارة عن (20%) فقط من إيرادات الدولة ، أما (80%) الباقية وهي
    ( إيرادات الصناديق والحسابات الخاصة ) والتي بلغت في هذا العام ( تريليون
    و272 مليار جنيه ، أي 1272 مليار جنيه) فلا تدخل الميزانية ولا يتم
    مناقشتها والرقابة عليها من مجلس الشعب ولا الجهاز المركزي للمحاسبات. فما
    هي حقيقة تلك الصناديق والحسابات الخاصة وأين تذهب إيراداتها التي تبلغ (5)
    أضعاف إيرادات الميزانية و(14) ضعف حجم العجز في الميزانية؟


    (1)
    باختصار ، يتم إنشاء الصناديق الخاصة - وعددها الحالي (10 آلاف صندوق) - في
    الوزارات والمحافظات والهيئات بهدف تحسين الخدمات وسد عجز الميزانية ،
    وتُحَصل إيراداتها من الرسوم والغرامات التي يدفعها أفراد الشعب ، وبدلاً
    من أن تُصرف تلك الإيرادات على تحسين الخدمات وسد عجز الميزانية فإنه يتم
    صرفها مكافآت للعاملين بهذه الصناديق!. مثال ، إيرادات صندوق تحسين الخدمات
    بوزارة الصحة بلغت (23 مليون و125 ألف جنيه) تم صرف (23 مليون جنيه)
    مكافآت للعاملين بالصندوق ، وحساب مركز التعليم المفتوح بجامعة القاهرة
    يحصل رئيس الجامعة على مكافأة منه قدرها (600 ألف جنيه) شهرياً ، ومدير
    المركز على (125 ألف جنيه) شهرياً. ولست مضطراً لبيان مدى سوء الخدمات ، أو
    عدم وجودها أصلاً ، في كافي مناحي الحياة من صحة وتعليم وطرق ومرور وأمن
    وتموين ... الخ. وهكذا ندرك السبب وراء إخراج تلك المبالغ من الميزانية
    وعدم خضوعها للرقابة! ، حيث يحصل العاملون بتلك الصناديق ومعظمهم من
    اللواءات والمستشارين المتقاعدين والمحاسيب على مكافآت تصل إلى مئات الألوف
    للبعض منهم شهرياً.


    (2) ويا ليت الأمر توقف عند هذا الحد ، فإن
    الإيرادات التي تدخل الميزانية والتي تعادل (20%) فقط من إيراداتنا ، لم
    يتركوها لنا هي الأخرى ، إذ يوجد في الحكومة (22 ألف مستشار) - فوق الستين ،
    أو موظفين محاسيب يحصلون على أجازة بدون راتب! ليعملوا مستشارين – هؤلاء
    المستشارون لا يفعلون أي شئ ، ويحصلون على رواتب قدرها (16 مليار جنيه) في
    العام ، منهم من يحصل على راتب يصل إلى مئات الألوف شهرياً وفي أدناه يصل
    إلى عشرات الألوف. (3) وأكثر من ذلك ، فالدعم الحكومي قدره (133 مليار
    جنيه) ، منهم (99 مليار جنيه) أي (75%) دعم الطاقة لأصحاب المصانع الكبيرة
    وعددهم (50 مصنع أصحابهم تريليونيرات) ، والباقي (34 مليار جنيه) أي (25%)
    دعم للسلع الغذائية والغاز والكهرباء لباقي الشعب وعددهم (80 مليون)!.


    والبديل إن

    ( أ ) إدخال أموال الصناديق والحسابات الخاصة للميزانية وإخضاعها لرقابة مجلس الشعب والجهاز المركزي للمحاسبات ،

    ( ب ) عزل المستشارين ،

    ( ج )ووقف دعم الطاقة لأصحاب المصانع ،

    يكفي
    لسداد ديون مصر ورفع حد احتياطي النقد الأجنبي وتشغيل العاطلين ومضاعفة
    رواتب العاملين وإيواء أطفال الشوارع وسكان القبور والعشوائيات وتحسين كافة
    الخدمات ، في أقل من ثلاثة أعوام


    ، وإليكم بعض النسب البسيطة: -
    تلك المبالغ (ومجموعها تريليون و387 جنيه ، أي 1387 مليار جنيه) تسدد ديون
    مصر في عام ، حالياً الدين العام الداخلي والخارجي يبلغ ( تريليون و410
    مليار جنيه أي 1410 مليار جنيه). - تلك المبالغ تضاعف الاحتياطي الأجنبي
    (12 مرة) ، الحالي يبلغ (20 مليار دولار). - تلك المبالغ ضعف إيرادات
    السياحة وهي (13 مليار دولار) (18 مرة) ، ويصورون السياحة لنا على أن
    حياتنا متوقفة عليها. - تلك المبالغ ضعف إيرادات قناة السويس – بجلالة
    قدرها - وهي (5 مليار دولار) (46 مرة). - تلك المبالغ تكفي لتعيين (165
    مليون عاطل) أي ضعف عدد العاطلين في مصر وهو (3 مليون) (55 مرة) ، براتب
    الحد الأدنى وهو (700 جنيه في الشهر). - تلك المبالغ تضاعف رواتب العاملين
    في مصر (وعددهم 7,5 مليون ، ورواتبهم 85 مليار جنيه) (16 مرة). - تلك
    المبالغ ضعف المعونة الأمريكية النقدية والعينية وقدرها (2,1 مليار دولار)
    (110 مرة). باختصار ، فإن (أقل من مليون) مصري يحصلون على أكثر من (85%) من
    الدخل ، بينما (أكثر من 80 مليون) مواطن مصري يحصلون على (15%) فقط من
    الدخل ، ويعيشون بخدمات سيئة أو غير موجودة أصلاً ، لذلك فإن أكثر من نصف
    الشعب يعيشون تحت خط الفقر ، منهم أناس خط الفقر بالنسبة إليهم تَرف لا
    يستطيعونه كأطفال الشوارع وساكني القبور والعشوائيات الذين رأيناهم جميعاً
    يفترشون الشوارع ويأكلون القمامة! يحدث هذا في مصر والصومال فقط من بين
    (192 دولة) ، وفي الوقت الذي يحصل فيه رئيس فرنسا على راتب (29 ألف دولار
    شهرياً) ورئيس تونس (ألفان دولار شهرياً) ، يحصل صِغار الفاسدين في مصر على
    راتب (100 ألف دولار شهرياً). هذا عن الأرقام ، أما عن الإنســـــــــان ،
    فإن (مليون) من أسياد مصر يعملون بكل طاقاتهم للحفاظ على مكتسباتهم من
    الفساد وللقضاء على ثورة عظيمة قام بها (80 مليون) من العبيد. ثلاثة أشياء
    فقط وإلا ظللنا عبيد ، إدخال أموال الصناديق والحسابات الخاصة في الميزانية
    ، عزل المستشارين ، وقف دعم الطاقة للمصانع.
    شارك ، أنشر ، كون مجموعات ،
    حملات ، أفعل أي شئ ، لاستعادة أموالنا المنهوبة وكرامتنا المسلوبة
    .


    _________________
    من أعطانى سمكة أطعمنى يوم واحد .....
    ومن علمنى الصيد أطعمنى كل يوم .

    mohamedalmaz

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 08/07/2012
    العمر : 49

    رد: حقيقة الصناديق الخاصة !!!!

    مُساهمة من طرف mohamedalmaz في الثلاثاء يوليو 31, 2012 11:58 am

    ممتاز يااستاذ على.....مثلما انت ممتاز فى الرياضيات اخوك محمد الماظ

    mohamedalmaz

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 08/07/2012
    العمر : 49

    رد: حقيقة الصناديق الخاصة !!!!

    مُساهمة من طرف mohamedalmaz في الثلاثاء يوليو 31, 2012 7:27 pm

    الا ايها الليل الطويل الا نجلى................... بصبح وما الاصباح منك يامثل

    yassin

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 11/09/2014

    رد: حقيقة الصناديق الخاصة !!!!

    مُساهمة من طرف yassin في السبت سبتمبر 13, 2014 7:04 am

    مقالة رائعة مبنية على التحليل المنطقى السليم ...ولكن المؤسف حقا وجود هذا الكائن الخرافى المتمثل فى المحفل الماسونى الذى يحكم مصر من بدايات القرن التاسع عشر ولو ان البلاد تخلصت من هذا المحفل ومن اعوان الشيطان ... لحلقت مصر فوق السحاب ...

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 20, 2018 5:20 pm